post

جامعة التعليم الأساسي: 29 سبتمبر الجاري يوم غضب وطني

تونس الخميس 22 سبتمبر 2022

عبّرت الجامعة العامة للتعليم الاساسي، في بيان لها اليوم الخميس 22 سبتمبر 2022، عن استنكارها الشديد لما اعتبرته اصرار وزارة التربية على اذلال الأساتذة المتعاقدين والوقتيين والمتربصين "ضاربة عرض الحائط النصوص الترتيبية". ونددت الجامعة بسكوت السلط واستهتارها بمطالب القطاع.

وطالبت الجامعة "بإلغاء صفة العون الوقتي وترسيم كل ضحاياها وسحب صفة " العون المكلف بالتدريس وانتداب كافة النواب وفق معايير الشفافية. كما طالبت الجامعة الى انتداب خريجي الاجازة التطبيقية لسنة 2022 بصفة متربص، مع تمكين دفعة 2021 من تسمياتهم القانونية والتعجيل بتعيينهم والامتناع عن الساعات الإضافية. 

ودعت في هذا السياق كافة هياكلها القطاعية الى يوم غضب وطني امام وزارة التربية ثم الى ساحة القصبة يوم 29 سبتمبر الجاري. وأعلنت الجامعة ايضا عن يوم غضب جهوي الاثنين 26 سبتمبر، مع اعتصامات جهوية الى غاية 28 سبتمبر .

وكانت الجامعة العامة للتعليم الأساسي، عبّرت الثلاثاء 13 سبتمبر 2022، عن رفضها التعيين "الأحادي" من وزارة التربية لدفعة 2022/2023 من خريجي الإجازة التطبيقية للتربية والتعليم، واستنكرت انتهاج الوزارة ما أسمتها "مقاربة فرض الأمر الواقع".

ودعت الجامعة في بيان لها، الوزارة إلى ضرورة مراجعة التعيينات باعتماد قواعد شفافة ومنصفة تراعي مختلف الأبعاد المرتبطة بالمسألة "البيداغوجية والإنسانية"، ولفتت إلى أنّ المقاربة التشاركية هي المنهج الأنسب في إدارة الشأن التربوي.

وقالت إنّ هذه التعيينات "لن تساهم في توفير شروط عودة موفقة أو سنة دراسية مستقرة بل ستكون عامل إرباك للعودة المدرسية وتوتير للسنة الدراسية"، حسب نص البيان. ودعت الجامعة الهياكل القطاعية إلى التجنّد لمواجهة سياسات "الإقصاء والتهميش والتضييق على النقابات وضرب الحق النقابي"، وفق تقديرها.

أترك تعليقاً

من الممكن أن يعجبك أيضاً