post

مسرح الجم.. تحفة رومانية على أرض الوطن

ثقافة وفن الثلاثاء 22 فيفري 2022

يجيشي لبالك أنو درجة حفظ مسرح الجم خير من درجة حفظ الكوليزي متاع روما ؟

ايه نعم، خاصة من داخل، مسرح الجم من أهم المسارح الرومانية المحفوظة في العالم! #المسرح_الروماني المزدوج بالجم، وإلا كيف ما يسميوه أغلب التوانسة #قصر_الجم، يعتبر أكبر المسارح الرومانية في العالم خارج شبه الجزيرة الإيطالية، ربما الثالث في العالم بعد كولوسيوم روما العظيم ومسرح كابوا اللي بحذا #نابولي، ويعتبر من أهم المعالم الرومانية في إفريقيا. نلقاو في قصر الجم حلبة تحتها زوز أروقة يوصللهم الضو من الفتحة الوسطى وفيه زوز منافذ على جناب الحلبة يطلعوا منهم الحيوانات الوحشية والمصارعين من البيوت اللي تحتها، يدوروا بيهم المدرجات المبنيين على نظام أقواس متكاملة حتى نوصلوا للسور الخارجي بتقسيم معين، ويرجع التصنيف الطبقي بين الأسياد والشعب والعبيد في صلب #الثقافة_الرومانية وقت نلقاو مثلا الشرفة الملكية مرتفعة أكثر من مقاعد الشعب وكيف نلقاو نوعية العروض اللي ما نلقاوها كان في المدن الرومانية.

1-4

قبل ما نجيو لحكاية قصر الجم، نحكيو شوية على #مدينة_الجم في الوقت هاكا في القرن الأول والثاني ميلادي، كان اسمها تيسدروس Thysdrus، كانت المدينة مزدهرة واقتصادها قايم على زراعة الحبوب و #الزيتون وصناعة #زيت_الزيتون والتجارة عموما، وعلى موقعها الاستراتيجي في ملتقى الطرق التجارية، هاكة علاش كانوا فيها ناس أغنياء وكبار ملاك وولات فيها طبقة أرستقراطية كبيرة، معظمها من تجار الزيت. ما كانتش مدينة كبيرة برشة، لكن فيها كيف كل المدن الرومانية المزدهرة برشة منشآت عمومية كيف الساحة العامة اللي تتسمى الفوروم Forum والمعبد الكبير اللي يتسمى الكابيتول Capitole والحمامات إلخ.، وكانت ثمة زادة برشة منشآت لتفرهيد الشعب كيف السيرك اللي تصير فيه السباقات والمسرح Théâtre اللي تصير فيه عروض المسرح والشعر، وهذا شكلو دائما نصف دائري، والمسرح المزدوج وإلا المدرج Amphithéâtre اللي هو موضوعنا اليوم، لكن في الجم في الوقت هاكة ما كانش موجود مسرحنا هذا، وإنما كان ثمة مسرح آخر صغير في مكان آخر، تبنى محفور في الحجر.، وبعد عاودوا بناو في بقعتو واحد آخر بتقنيات مشابهة، يلقاو بلاصة هابطة في الأرض بطبيعتها يخدموها شوية ويحفروا المدارج في الأجناب متاعها، هكة ما يتكلفش برشة… لكن تجار الزيت اللي حكينا عليهم كانوا يحبوا يلفتوا النظر لقوتهم ولثروتهم، فقرروا يبنيو واحد جديد يليق بقوتهم! التجار هاذوما بداو يبنيو في المسرح ربما في عام 230، وهوما فادين من #الإمبراطور_الروماني اللي فارض عليهم برشة ضرائب… وعام 237 تعين حاكم جديد في مقاطعة #إفريقيا_البروقنصلية أصلو من #الأناضول واسمو غورديان Gordien… سي غورديان هذا وقتها راجل كبير عمرو 80 سنة، كرمو الامبراطور بالمنصب هذا في آخر حياتو، لكن التجار المغششين عملوا ثورة في البلاد أول عام 238، وتزامنت مع تردي الأوضاع في الامبراطورية الكل، ولقى روحو #غورديان امبراطور لكن لمدة شهر فقط قبل ما ينتحر… ربما يكون البناء كمل في العام اللي صارت فيه الثورة هاذي، هاكة علاش تربط المعلم هذا بالإمبراطور غورديان الأول. المهم أنو المعلم هذا خرج تحفة فنية، تكلف برشة على خاطرو مبني بالحجر فوق أرض منبسطة، وزيد على طراز المسرح الفلافياني متاع روما (الكولوسيوم)، هو أصغر منو برشة صحيح، أما كان يرفع 35 ألف متفرج حسب التقديرات في وقت تبنى، يعني ربما سكان المدينة الكل! كيف ما قلنا المسرح كان وسيلة للتفرهيد، كيف ما تقول الستاد متاع كرة القدم توة، أما كانت تصير فيه بالأساس الصراعات الدموية بين الحبوانات الوحشية في بعضها وإلا بين المصارعين Gladiateurs في بعضهم، أما الجو الكبير كان في الصراعات بين الحيوانات والبشر، وبصفة عامة البشر هاذوما يكونوا محكوم عليهم بالإعدام والصراع هذا فرصة ثانية للحياة كان سلكها، وهذا كلو عرفناه عن طريق اللوحات الفسيفسائية اللي لقاوهم الباحثين مدفونين في الجم وإلا في غيرها من المدن الرومانية اللي كانت العروض هاذي موجودة فيها… وقعد المسرح يخدم في خدمتو هاذي حتى لنهاية الفترة الرومانية. يبدو أنها أول التغييرات اللي صارت في المعلم هذا كانت مع #البيزنطيين بعد قرنين ما كان فيهم حتى نشاط في المسرح، آخر فترة البيزنطيين بداو حاسين الخطر جاي من الشرق من عند المسلمين اللي بداو يتقواو، هاكة علاش بداو بتحصين المدن وبتغيير برشة معالم لحصون وثكنات، ومنهم القصر هذا…

2-4


 

لكن حتى التحصينات هاذي ما منعتهمش، وفيسع فكولهم العرب المسلمين البلاد… لكن المسلمين دخلوا في صراع مع السكان الأصليين، اللي نسميوهم #الأمازيغ، وبعد انتصار #عقبة_بن_نافع على الملك أكسيل (وإلا كسيلة) رجعت الملكة #ديهيا (الكاهنة) وفكت الأرض وانسحبوا المسلمين لحدود برقة في شرق #ليبيا من جديد. وقت رجعوا المسلمين ثمة حكاية تقول اللي ديهيا احتمات بقصر الجم هي وجيشها لمدة 4 سنين، وزيد ثمة أسطورة تقول اللي هي تغدرت غادي من واحد كانت تحبوا دغرها وعطى راسها لقائد المسلمين #حسان_بن_النعمان… المهم القصر تسمى في المصادر العربية اللي بعد التاريخ هذا "قصر الكاهنة" والكلهم أجمعوا اللي هو بناء كامل وقتها… مالا وقتاش تهدم؟ بدا يتهدم بمرور الزمن، وبعد بداو الأهالي يهزوا منو في الحجر باش يبنيو ديارهم… أما الضربة الكبيرة اللي كلاها القصر كانت في عهد #المراديين، في آخر وقتهم دخلت دولتهم في العرك والمعروك على الحكم، وفي عهد #محمد_باي_الثاني ثار السكان عليه في 1695 بسبب الضغوط الجبائية اللي فرضها عليهم… بعث الباي الجيش متاعو باش يقمع الثوار، ياخي تحصنوا بقصر الجم، قام جيش الباي يضرب فيهم وفي القصر بالمدافع باش قضى على الثوار… وعطى الباي من بعد أوامرو باش يهدموا الجانب الغربي للقصر باش ما عادش حد يتحصن فيه مستقبلا! من وقتها حتى للقرن العشرين والمعلم يتخرب بالشوية بالشوية، حتى ولى التراث عندو قيمة عن الشعوب، ووقتها الدولة تلهات بيه وعملت فيه اللي لازمو يتعمل من تنظيف وترميم، وولى مزار، وتم إدراجو على لائحة #التراث_العالمي_لليونسكو عام 1979،

الجم.jpg

من الممكن أن يعجبك أيضاً